باجة: انعقاد مجلس ادارة الديوان الوطني للتطهير للنظر في المشاريع المتعلقة بهذا المجال

في اطار دعم لامركزية انشطته وبعد الاجتماع الاول بالقيروان شهدت ولاية باجة صباح اليوم الجمعة 01 أفريل 2016، إنعقاد مجلس إدارة الديوان الوطني للتطهير عدد 183 بالمركب البيئي بباجة ، تحت اشراف السيد الحبيب عمران المدير العام للديوان الوطني للتطهير .وهو ثاني مجلس ينعقد خارج المقر الإجتماعي وذلك في إطار إطلاع أعضاء المجلس على منشآت التطهير بكافة ولايات الجمهورية.
و وقع خلال هذا الاجتماع تدارس عديد الملفات الخاصة بالديوان و طرح مجموعة من المشاريع المزمع انجازها او التي هي في طور المتابعة على غرار ما اذن به السيد نحيب درويش وزير البيئة والتنمية المستدامة في زيارته الاخيرة لولاية باجة و الخاص بمزيد الاعتناء و تجميل محطات التطهير و بعث منابت داخلية بها في اطار مشروع التعريف و مزيد تقريب خدمات ديوان التطهير للمواطن وبالخصوص تنفيذ زيارات خاصة بالتلاميذ و نوادي البيئة لجملة كبيرة من محطات التطهير في الجمهورية.
جمال الهمامي

الجامعة التونسية للجيدو: ندوة صحفية للحديث على التحضيرات لبطولة افريقيا

عقدت الجامعة التونسية للجيدو و الالعاب المندمجة ندوة صحفية بمقر دار الجامعات ،و ذلك لتقديم أخر المعطيات و التحضيرات لبطولة افريقيا للجيدو أكابر و كبريات التي ستحنضنها تونس أيام 8،9،10 افريل الجاري.
ستشارك في هذه البطولة الافريقية 33 دولة من أبرزهم مصر،مغرب،الجزائر،جنوب افريقيا.
العدد الجملي للمشاركين في منافسات رياضة الجيدو من مختلف الاوزان سيكون 138 أكابر و 76 كبريات .اما في اختصاص kata سيبلغ عدد المشاركين 30 مشارك من تونس ،افريقيا الجنوبية،الجزائر،مصر،مدغشقر.

لمواجهة العنوسة في روسيا: 5 ألف دولار أمريكي والجنسيّة لكل من يتزوّج روسيّة

راجت بعض الاخبار التي مفادها أنّ رئيس مجلس الإتحاد الروسي فلاديمير بعرطش قال انّه من المنتظر أن يناقش البرلمان الروسي الأسبوع المقبل قانونًا مثيرا للجدل يخص زواج الروسي من أجنبي و ذلك لمواجهة العنوسة في روسيا.
وأضاف بعرطش إنّ المجلس سيناقش قانونا يمنح أي أجنبي 5 ألف دولار أمريكي وجنسيّة روسيّة لكل من يتزوّج مواطنة روسيّة .
قبل الاولى

نصرالله: اتفاق على استئناف اشغال مشروع تزويد منطقة الدعايثية بالماء الصالح للشرب

في حركة احتجاجية على توقف المقاول على اكمال مشروع ايصال الماء الصالح للشرب لمنطقة الدعايثية التابعة لمعتمدية نصرالله، عمد بعض المحتجين الى قطع ماء الشرب من الحفرية الخاصة بالمنطقة البلدية بنصرالله لحث المسؤولين على اتخاذ الاجراءات اللازمة ضد من يعرقل سير انجاز المشروع، وبالتحول على عين المكان تفاوض معتمد الجهة وممثل الشركة الجهوية لتوزيع واستغلال المياه بحضور حرس نصرالله مع المحتجين الذين تم الاتفاق معهم على انطلاق الاشغال في اقرب وقت وذلك لزوال كل العوائق والعراقيل والتزام الاهالي بالعدول عن قطع الماء و الوقوف الى جانب المقاول قصد التعجيل بالانجاز خاصة وانهم عانوا من العطش لمدة تفوق الاربع سنوات ومازالوا يتكبدون مصاريف باهضة للحصول على الماء في مسالك جبلية وعرة وفق مراسلنا فتحي المرزوقي .

بولندا بصدد إزالة 500 نصب تذكاري من العهد السوفيتي

قالت صحيفة “موسكو تايمز” الروسية، الجمعة، إن الحكومة البولندية تخطط لإزالة نحو 500 نصب تذكاري تعود إلى حقبة الاتحاد السوفيتي.
وذكر مدير معهد الذاكرة البولندي لوكاس كامينسكي في تصريح صحفي أن خطط الإزالة ستسلم خلال الأسابيع المقبلة إلى السلطات المحلية من أجل تنفيذه.

ومن المسؤوليات الملقاة على عاتق المعهد التحقيق في الجرائم التي ارتكبت بحق الشعب البولندي.

وينظر البولنديون بعين الغموض والعداء إلى الدور الروسي في البلاد خلال الحرب العالمية الثانية، لكن الروس يؤكدون أن الجيش الأحمر السوفيتي هو من عمل على تحرير بولندا من الاحتلال النازي إبان تلك الحرب.

وأضاف كامينسكي أن هذه المعالم كان يجب أن تهدم وتزال مطلع التسعينيات مع انهيار الاتحاد السوفيتي، معتبرا الإبقاء عليها طوال هذه الفترة “خطأ فادحا”.

وقال المسؤول البولندي إن الآثار التي من المتوقع إزالتها سيجري نقلها إلى المتاحف، حيث يمكن أن تكون ” شاهدا على الأوقات الصعبة”.

وأشار إلى أن هذه الإجراءات لن تشمل قبور الجنود السوفييت، التي ستبقى تحت عناية الحكومة البولندية.

وتعرضت العديد من النصب التذكارية السوفيتية مرارا إلى التخريب في بولندا وأصبحت في حالة يرثى لها.

من جانبها، طالبت إيلينا سوتورمينا رئيسة معهد تطوير الدبلوماسية العامة في روسيا منظمة الأمم المتحدة للثقافة والعلوم “يونسكو” لوقف تنفيذ القرار البولندي.

وهذه ليست المرة الأولى التي تسعى فيها بولندا إلى تدمير وإزالة نصب تذكارية من الحقبة السوفيتية، لكن هذا الأمر قوبل سابقا برد فعل قوي من جانب موسكو.

وانتقدت وزارة الخارجية الروسية العام الماضي الحكومة البولندية بشن حرب على المعالم السوفيتية، بعد هدم نصب تذكاري حول العلاقة الحميمة بين الجيش الأحمر السوفيتي وبولندا.

skynews