هيئة الانتخابات تقدم استراتيجيتها لتسجيل الناخبين.. تستهدف كل الفئات في الداخل والخارج

نظمت اليوم الاثنين الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بأحد النزل بالعاصمة لقاء مع المجتمع المدني حول عملية تسجيل الناخبين التي ستنطلق يوم 10 افريل الحالي استعدادا للانتخابات التشريعية في 6 اكتوبر المقبل والرئاسية في 17 نوفمبر القادم.
اكد نبيل بفون رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات ان استراتيجة التسجيل لانتخابات 2019 داخل تونس وخارجها التي ستعتمدها الهيئة ستكون مختلفة عن سابقاتها حيث ستعتمد على مخطط استهداف فئات معينة من الطلبة والعمال والموظفين ،والنساء والرجال ،واصحاب المهن الحرة ،طلبة وتلاميذ ،الميدان الفلاحي،الوظيفة العمومية .
واوضح بفون انه تم اعداد استراتيجية لانجاح عملية تسجيل الناخبين تتضمن 7 مشاريع:
مشروع 1: مشروع يستهدف تسجيل الشباب الى حدود 25 سنة) حيث سيتم الاتصال بالمعاهد والجامعات، ومدارس التكوين المهني ،النوادي الرياضية والمنشآت .
مشروع 2: مشروع يستهدف تسجيل المرأة الريفية والمواطنين في التجمعات السكانية النائية (الارياف، مستوصفات، الضيعات الفلاحية.. ) .
مشروع3: مشروع يستهدف المواطنين بالمؤسسات العمومية والخاصة والمنشأت العمومية
مشروع 4:مشروع تسجيل يستهدف المواطنين والتجار بالاسواق
مشروع 5: مشروع تسجيل يستهدف أصحاب المهن الحرة والمراكز التجارية
مشروع 6: مشروع تسجيل يستهدف الفضاءات العمومية، الشوارع العمومية ،والتظاهرات الثقافية
مشروع 7:مشروع تسجيل يستهدف الاحياء والفضاءات السكانية
كما تحدث عن برامج استثنائية من خلال مشاريع تسجيل تستهدف المسنين وامكانية فتح مكاتب اقتراع لفائدتهم وتسجيل المكفوفين .كما سيتم التنسيق مع الوزراء والسلط الجهوية لتسهيل عملية التسجيل .