نتيجة الاهمال ارث تاريخي بمدنين نحو الزوال : سقوط بعض الغرف بالقصور الاثرية و اخرى متداعية للسقوط

2019/11/09 @ 11:53

سقطت اول أمس بعض الغرف بالقصور الاثرية بمدينة مدنين فيما تنذر غرف اخرى بالتهاوي قريبا لعدم ترميمها والعناية بها وهو ما جعلها هشة عند تساقط الأمطار.الخوف من اندثار هذه المعالم التي تتوسط المدينة دفع بتجار الصناعات التقليدية بالمكان الى مطالبة سلطة الاشراف بالتدخل العاجل قبل ان تتهاوى جميع الغرف في صورة تهاطل الأمطار مع دخول فصل الشتاء.احد التجار احمد الهادي بن حميدة تحدث لمراسلتنا نعيمة خليصة.

وللتذكير فإن وزير الثقافة محمد زين العابدين قال في تصريحه لمراسلتنا عند معاينته سقوط بعض الغرف في 18 نوفمبر 2018 إن المسؤولية تعود للمعهد الوطني للتراث لمتابعة القصور بصفة عاجلة. وأكد أن المعهد مطالب في 2019 بجعل القصور بمدنين أولوية معربا عن أسفه لعدم توفر الملف على مكتبه ” للأسف هذا الملف لم أجده على مكتبي” مشيرا إلى أن فريقا من المعهد الوطني للتراث سيتحول إلى المكان للقيام بدراسة لجوانب هذا المعلم والبحث عن التمويل للتدخل في هذا القصر التاريخي، ولكنه بقي كلاما للصحافة.