Model News 2019 Avec Logo (1)

من أجل حبيبته.. فرار مسن من السجن في إيطاليا للمرة السابعة

قد يكون الدافع قويا ليجعل من مجرم محكوما بالسجن لعديد السنوات يفر، ويستمتع بالحرية ولو لبضع اللحظات، قبل القاء القبض عليه واعادته إلى زنزانته.

وفي هذا الإطار نجح  الملقب ‘جوني الغجري’ البالغ من العمر 60 عاما، من الفرار  للمرة السابعة من السجن مطلع سبتمبر، حيث أعلنت الشرطة الإيطالية أنها تمكنت من ايقافه يوم الثلاثاء، 15 من نفس الشهر، في جزيرة سردينيا جوسيبي ماستيني.

وقالت الشرطة عُثر على الموقوف المتواري في منزل ريفي قرب ساساري في شمال غرب سردينيا، حيث كان برفقة حداد.

ومحكوم على الرجل بالسجن مدى الحياة، وتم ايداعه سجنا يخضع لحراسة مشددة في سردينيا منذ سنة 2017، وترك زنزانته بموجب إذن خروج ولم يعد إليها في 5 سبتمبر 2020، في وقت كان يحق له الإفادة من نظام حرية مشروطة في شهر فيفري القادم.

وقال جوسيبي ماستيني للشرطة في تصريحات أوردتها صحيفة ‘إيل كورييري ديلا سيرا’ الإيطالية  عن سبب فراره ”الفرار يكون دائما بدافع الحب”، علما وأن زوجته لم تكن معه عند ايقافه.

وكالات