قابض ديوانة و رئيس خلية الحجز بميناء رادس من بين المورطيّن : اجراء 18 بتّة لمحجوز في المزاد العلني دون حضورقاضي الناحية

وببن عروس، أحالت الهيئة على النيابة العمومية بالمحكمة الإبتدائية ببن عروس ختم أعمالها المتعلّقة بالبحث والتقصّي في شبهات فساد مالي وإداري بالمكتب الحدودي برادس الميناء وبالتحديد بخليّة الإيداع والحجز تتعلّق أساسا بعمليّات البيع بالمزاد العلني للمحجوز.
وتتمثّل الشبهة أساسا في إجراء 18 بتّة تمّ تنظيمها خلال سنة 2019 خلافا للإجراءات القانونية ودون حضور قاضي ناحية المكان أو قاضي من المحكمة الإبتدائية المختصّة في خرق واضح لأحكام مجلّة الديوانة. 
كما ثبتت التجاوزات في جانب كلّ من قابض الديوانة بالمكتب الحدودي لمراقبة مغازات ومخازن التسريح الديواني برادس ورئيس خلية الحجز والبيع بالمزاد العلني واللّذان تمّ إعفاؤهما من مهامهما واتّخاذ الإجراءات التأديبيّة المستوجبة ضدّهما.