فضيحة “رشوة” عميد بالديوانة تكشف عن توزيع سيارات محجوزة على مسؤولين بارزين بالإدارة العامة للديوانة و تلاعب بالمحاضر

2018/03/16 @ 13:45

كشفت رسالة عبر طبقة ” الواتس – اب” عن وجود علاقة مشبوهة بين رجل أعمال ووسيط و عميد بالادراة العامة للديوانة بتقلد منصبا حساسا صلب ادارة الابحاث.

وحسب التحقيقات الأولية، التي ذكرتها جريدة الأنوار في عددها الصادر اليوم، كان من المنظر أن يتم تسليم المتهم رشوة بقيمة 250 ألف دينار لتسهيل عملية إخراج بضاعة وفي هذا السياق أكد من جهته العميد المتهم انه من اكتشف فساد واعلم إدارته.

و اضاف العميد المتهم أنه بعد أثارته لموضوع الفساد، تم اتهامه بطلب مبلغ رشوة يقدر بربع مليار مضيفا أن رجل الأعمال حاول توريطه انتقاما منه حسب اعترافاته أمام المحقق .

و حسب نفس المصدر فإن التحقيقات مع 3 مسؤولين من الإدارة العامة للديوانة أثبتت وجود بعض التجاوزات خاصة المتعلقة بإتلاف محاضر ديوانية تتعلق ببضاعة تقدر بمبالغ مالية ضخمة. كما أثبتت أيضا، أن سيارات تم حجزها مابين سنوات 2014 و 2015 و 2016 ليتبين انه تم توزيعها على عدد من المسؤولين البارزين بالإدارة العامة للديوانة و رغم مطالبة أصحابها باسترجاعها لم يتم الاستجابة لطلبهم.