صفاقس: عودة الهدوء الى منطقة الحنشة بعد ليلة من الاحتجاجات والغضب

شهدت ليلة البارحة منطقة الحنشة من ولاية صفاقس احتجاجات عمد خلالها متساكنو المنطقة الى حرق جزء من مركز الشرطة ورشقه بالحجارة مما اجبر قوات الامن الى استعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين. و جاءت تلك الاحتجاجات على خلفية تعرض شاب اصيل المنطقة الى الاعتداء بالعنف الشديد من قبل منحرفين كانوا بصدد سرقة مغازة عمه وعند تدخله لمنعهم قاموا بالاعتداء عليه مما خلف له اصابات خطيرة وهو في حالة موت سريري حاليا، وهو ما اعتبره الاهالي تقصيرا امنيا. وللاشارة فان المنطقة تشهد اليوم هدوء وحالة استنفار امني وفق مراسلتنا اميرة التواتي .