وبحسب الوكالة الرسمية، فإن الهاتف الجديد من سامسونغ سيكون بشاشة تغطي الواجهة الأمامية له تماما، مع إلغاء المساحات الصغيرة الموجودة في الهواتف الحالية، التي تحتوي على فتحات عدسات الكاميرات.

وجاء الإعلان بعد أقل من شهر من إطلاق الشركة الكورية الجنوبية هاتفها القابل للطي، الذي قوبل بانتقادات بسبب ثمنه المرتفع.

ومن المحتمل أن يمر عامان قبل أن يرى المستهلكون هاتف “الشاشة الكاملة”، ذلك أن تطوير مثل هكذا أجهزة يستغرق وقتا طويلا.

وقال نائب رئيس مجموعة سامسونغ للبحث والتطوير، يانغ بيونغ، إن الكاميرا الجديدة ستكون غير مرئية، ومع ذلك لن تتأثر وظائفها وقدراتها.

المصدر: وكالات