Model News 2019

انفجار بيروت: 135 قتيلا…أكثر من 5000 جريح وعشرات المفقودين

أعلن وزير الصحة اللبناني حمد حسن، أن أكثر من 5000 شخص أصيبوا في الانفجار الذي وقع بميناء بيروت أول أمس الثلاثاء 4 أوت 2020، مضيفا أن حوالي 250 ألف شخص أصبحوا بلا منازل تصلح للسكن.

وأكّد حمد حسن، أن عدد القتلى ارتفع إلى 135، في الوقت الذي تتواصل فيه عمليات البحث عن الضحايا بعد أن قذفت الموجة التفجيرية بعض الضحايا في البحر، لافتا إلى أن عشرات الأشخاص ما زالوا في عداد المفقودين.

وكان الانفجار هو الأقوى على الإطلاق الذي يضرب بيروت، وقد اهتزت على وقع الانفجار المباني في جزيرة قبرص بالبحر المتوسط، على بعد حوالي 160 كيلومترا.

وقال الرئيس اللبناني ميشال عون إن 2750 طنا من نترات الأمونيوم، التي تدخل في صناعة الأسمدة والقنابل، كانت مخزنة في الميناء منذ ست سنوات دون إجراءات سلامة منذ وقت مصادرتها.

وقال مصدر مسؤول مطلع على التحقيقات البرلمانية لوكالة رويترز، إن ”التراخي والإهمال“ هما المسؤولان عن الانفجار، مضيفا أن مسألة سلامة التخزين عُرضت على عدة لجان وقضاة و“ما انعمل شيء“ لإصدار أمر بنقل هذه المادة شديدة القابلية للاشتعال أو التخلص منها.

من جانبه، أفاد محافظ بيروت مروان عبود بأن إجمالي الخسائر الناجمة عن الانفجار قد تتراوح بين 10 و 15 مليار دولار، موضحا أن الرقم يشمل الخسائر المباشرة وغير المباشرة ذات الصلة بالتجارة.

وكالات