Jj

الجزائر: نحو العودة للحجر الصحي العام

أكد وزير الصحة الجزائري، عبد الرحمن بن بوزيد، أن هناك تراخ عام في التقيد بالإجراءات الوقائية من فيروس كورونا، ولم يستبعد العودة إلى تشديد التدابير الوقائية في حال ارتفاع عدد الإصابات مجددا، وذلك خلال حديثه للإذاعة الحكومية، اليوم الأحد 18 أكتوبر 2020.

وأشار الوزير الى أن تحسن الوضعية الوبائية في الجزائر وانخفاض الضغط على المستشفيات إلى درجة عودة المصالح الطبية الأخرى للخدمة وعودة الصلاة في المساجد، لا يعني أن الجزائر تخلصت من الوباء وأن نتصرف بحرية ودون الالتزام بالتدابير الوقائية كما نشهده الآن، مضيفا أنه لاحظ خلال زيارته لإحدى الولايات تخلي المواطنين نهائيا عن القناع الواقي وهو أمر غير معقول بالنسبة لوزير الصحة الذي دعا المواطنين إلى التحلي بأقصى درجات الحذر والالتزام بالتدابير الوقائية لتفادي الوقوع في موجة ثانية من انتشار الوباء المستجد مثلما يحدث في دول الجوار وبعض الدول الأوروبية.

ويذكر أن الجزائر قد سجلت طيلة الأسبوع الماضي، تزايدا في الإصابات، لتبلغ الحصيلة الإجمالية حتى مساء السبت، 54203 حالة، و1846 وفاة.

وكالات