احدهما أصيل القيروان ..وفاة شابين تونسيين في سجن بإيطاليا في ظروف غامضة

توفي ليلة البارحة شابين تونسيين متواجدين بسجن مودينا شمال إيطاليا في ظروف غامضة أحدهما أصيل حي نهج صفاقس وسط مدينة القيروان وتعود أطوار الحادثة إلى هروب مجموعة من المساجين نتيجة أعمال شغب وحرق طالت السجن المذكور بسبب تشديد قيود الزيارات العائلية من إدارة السجن خوفا من إنتشار فيروس كورونا
وأفاد أصدقاء الضحية أصيل ولاية القيروان لعائلته أن إبنهم قتل برصاص قوات الأمن الإيطالي .
في ما لم تصرح الجهات الرسمية الإيطالية بأسباب الوفاة وتجدر الإشارة أن الضحية يدعى بلال بن محمد بن مصباح المثناني من مواليد 08 جويلية 1983 ومتواجد بإيطاليا منذ سنة 2005 وفق ما أفاد به موفد الأخبار ياسين الرمضاني