اتحاد الشغل يطالب فرنسا بتعويض التونسيين عن سنوات استعمارها للبلاد

طالب الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل بوعلي المباركي الدولة الفرنسية بالتعويض للتونسيين عن سنوات استعمارها للبلاد.

ونقلت جريدة الشروق في عددها الصادر اليوم الثلاثاء 9 أفريل 2019، عن المياركي قوله إنّ فرنسا استغلت ثروة التونسيين طيلة عقود وسخرتها لبناء اقتصادها واستباحث كل ثروات التونسيين لتحقيق رخاء الشعب الفرنسي، مضيفا ”آن الأوان الآن للتعويض”.

وشدّد المباركي على أنّ الاعتذار لا يكفي ولن يعوض عشرات السنين من نهب الثروات وقتل التعذيب التونسيين وتشريد آلاف العائلات وإخراجها من أراضيها، داعيا كل المنظمات والمجتمع المدني والدولة التونسية إلى التحرك ودفع الدولة الفرنسية للتعوض للشعب التونسي عن سنوات الاستعمار وعن استغلالها للثروات في تونس وعن تشريدها وتعذيبها لآلاف التونسيين.