إثر تصاعد الاحتجاجات .. حظر تجول ليلي في نيويورك

أعلن حاكم ولاية نيويورك أندرو كومو، فرض حظر للتجول في مدينة نيويورك، إثر تصاعد الاحتجاجات على مقتل المواطن من أصول إفريقية، جورج فلويد.

وفي تصريح لإذاعة “WAMC”، قال كومو إن الحظر سيبدأ هذه الليلة اعتبارا من الساعة 23.00 بالتوقيت المحلي.

وأوضح أن حظر التجول في المدينة سيطبق الإثنين الساعة 23.00 وحتى 05.00 من الثلاثاء.

ولفت إلى أنهم لم يتخذوا بعد قرارا فيما إذا كان الحظر سيستمر ليلة الثلاثاء.

وأشار حاكم نيويورك إلى أنهم سيرفعون أعداد الشرطة المنتشرة في المدينة من 4 آلاف إلى 8 آلاف.

وأعرب كومو عن تفهمه للاحتجاجات، ولفت في الوقت نفسه إلى أن أعمال العنف والنهب تقوض القضية العادلة للمحتجين.

وتشهد جميع الولايات المتحدة، احتجاجات على مقتل فلويد، منذ الثلاثاء الماضي، تتحول أحيانا إلى أحداث عنف بين المحتجين والشرطة.

في سياق متصل، نشرت عائلة فلويد معلومات للصحافة عن تقرير تشريح الجثة والذي خلص إلى أن فلويد مات نتيجة للاختناق.

وأشار التقرير إلى أن فلويد توفي في مكان الحادث نتيجة لتوقف الدورة الدموية في دماغه لانقطاع الأكسجين عنه بسبب الضغط على عنقه وظهره.

وقبل أسبوع، أوقفت شرطة منيابوليس الأمريكية، فلويد بشبهة الاحتيال، وأثناء توقيفه أقدم شرطي على وضع ركبته على عنق فلويد وهو رهن الاعتقال.

وإثر ذلك ناشد فلويد الشرطي بإزاحة ركبته عن عنقه، قائلا: “لا أستطيع التنفس”، إلا أن مناشداته لم تلق استجابة.

وبعد مجيء طاقم الإسعاف، نقل فلويد إلى المستشفى، لكنه ما لبث أن فارق الحياة.

والإثنين، أعلنت الولايات المتحدة، فرض حظر تجول يومين في العاصمة واشنطن، على خلفية ازدياد الاحتجاجات على وفاة فلويد.